كلمة رئيس مجلس الأمناء

 إن إنشاء جامعة الفلاح هو تعبير عن الموقف الحكيم لقيادتنا الرشيدة نحو التعليم ودوره في رفاهية المجتمع.

 ففي هذا العالم الحديث والمليء بالتغيرات من حولنا، خرجت الجامعات من نطاق التدريس لتصبح مراكز للبحث العلمي والتخطيط، مما يتطلب أن تصبح جامعة الفلاح مؤسسة تُعنى بالنمو العقلي لطلبتها وترعى البحث العلمي والذي يهدف إلى تحديد المشكلات وإيجاد حلول لها مما يدفع بعجلة الإصلاح والتطوير إلى الأمام. 

وتحت الرعاية السامية لقيادتنا الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة حققت الدولة مستويات عالية من الإنجازات الاقتصادية، والتربوية، والاجتماعية. وإنّ دور جامعة الفلاح هو المساهمة بشكل فاعل في التطوّر الذي تشهده دولة الإمارات وأن تساعد في تمهيد الطريق للإزدهار الذي ينتظر الدولة، قيادة وحكومة وشعباً.